العميد ثابت حسين صالح

العميد ثابت حسين صالح

تابعنى على

السعودية وإرهاب الإخوان فرع اليمن

السبت 14 نوفمبر 2020 الساعة 08:22 م

لا شك أن موقف المملكة العربية السعودية المعلن من "جماعة الإخوان المسلمين" هو موقف متقدم وحدث تاريخي مفصلي وهام... إذا اقترن بترجمة عملية ملموسة ليس فقط على صعيد الشأن الداخلي، فحسب، بل والأهم من ذلك على المستوى الإقليمي العربي.

وبصريح العبارة المحك العملي لهذا القرار التاريخي والذي سيقطع الشك باليقين هو موقف المملكة من فرع جماعة الإخوان في اليمن المسمى ب"التجمع اليمني للإصلاح".

فهل سنرى مواقف واضحة وصريحة وعملية للمملكة تجاه حزب الإصلاح وأنشطته التدميرية والارهابية في الجنوب خاصة وفي اليمن عامة والتي تستهدف ايضا المملكة نفسها.

هذا المنتظر يقتضي تجاوز اسطوانة أن "حزب الاصلاح هو السلطة الشرعية اليمنية" أو تصديق أن هذا الحزب "ليس إخوانا" حسب تعبير رئيسه اليدومي.

اليدومي على استعداد أن يقول "نحن لا إخوان ولا مسلمين" عملا بالمبررات التي اشتهر بها هذا الحزب: "التقية"، "الضرورات تبيح المحظورات"، "الغاية تبرر الوسيلة"... الخ.

* من صفحة الكاتب على الفيسبوك