مدير المخا يكلف مديراً جديداً بإدارة المحطة البخارية

@ المخا، نيوزيمن، خاص: عين على المخا

2020-01-22 18:54:07

كلف مدير مديرية المخا عبدالرحيم الفتيح، الأربعاء، المهندس عبدالله المجاهد بإدارة المحطة البخارية، بما يسهم في دعم الإصلاحات الفنية لإعادة تشغيلها.

وقال الفتيح، خلال الاجتماع الذي عقدته السلطة المحلية بموظفي المحطة البخارية وبحضور وكيل محافظة تعز لشؤون مديريات الساحل رشاد الأكحلي، إن الهدف من الاجتماع هو الخروج برؤية مشتركة لحل المشاكل التي تعاني منها المحطة والتي تسببت في انقطاع التيار الكهربائي.

وأضاف، إن تكليف المجاهد للقيام بأعمال مدير المحطة، يسهم في إصلاح الجوانب الإدارية والفنية للمحطة.

وأوضح، أنه تم اعتماد نفقات تشغيلية، نظرا لعدم وجود ميزانية معتمدة للمحطة يتم دفعها من تحصيل فواتير الاستهلاك الشهرية.

وأكد أن الاجتماع أتخذ قراراً بتجميد مبالغ الاستهلاك السابقة للمواطنين، إلى حين اتخاذ قرار بشأنها، على أن يبدأ الأهالي تسديد فواتير الاستهلاك الشهري بدءاً من يناير الحالي.

وقدم المجاهد، شرحا تفصيليا للمشاكل الفنية التي تعيق إعادة تشغيل المحطة البخارية، مشيرا إلى أن الوحدة الأولى والثانية جاهزتان للعودة العمل قريبا. 

وقال، إن بعض المعالجات الفنية للوحدتين ضرورية، قبل بدء التشغيل وهي إجراءات قد تستغرق أسبوعا من العمل الشاق والمتواصل.


وأوضح أن الفريق الهندسي مستمر في إصلاح الوحدة الثالثة، مشيرا إلى أن 50 بالمائة من مشاكلها الفنية تمت معالجتها.


وتتعرض أنابيب غلايات المحطة البخارية للانفجار بشكل مستمر، نظرا لانحسار سماكتها إلى أقل من 5ر3 إنش من 5 إنش بسبب تجاوز الفترة المحددة لاستخدامها، الأمر الذي يجعلها غير قادرة على تحمل درجة حرارة تتراوح ما بين 400 إلى 500 درجة مئوية.


وتصنع الأنابيب من مواد خاصة قادرة على تحمل ضغط 70 بارا مع ارتفاع درجة حرارة قياسية، لكن استبدالها سيحتاج إلى تمويل شراء بآلاف الدولارات، وهي مبالغ لا تستطيع المحطة البخارية توفيرها.