سطو "ابن عديو" على مشاريع نظام صالح يمتد لمبنى رئاسة جامعة شبوة

السياسية - الثلاثاء 14 ديسمبر 2021 الساعة 05:21 م
عدن، نيوزيمن:

يواصل تنظيم الإخوان، في محافظة شبوة، السطو على مشاريع البنية التحتية التي أنجزتها الحكومات السابقة، وتحويلها إلى إنجازات للمحافظ محمد صالح بن عديو، المتورط بملفات فساد كبيرة.

وفي أحدث عملية سطو، حولت السلطة الإخوانية مبنى حكومياً موجوداً من فترة حكم الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح، إلى مقر لرئاسة جامعة شبوة بعد تجديد طلاء واجهته.

ويعود إنجاز المبنى الذي يزعم الإخوان أنه من إنجازات "ابن عديو"، إلى فترة حكم الرئيس الراحل، وكان كلية النفط والمعادن في محافظة شبوة.

ومؤخراً أجرت السلطة الإخوانية ترميمات محدودة لا تتجاوز تغيير لون "الطلاء" الخارجي للمبنى، وحولته إلى مقر لرئاسة الجامعة وحاولت نسب إنجازه لنفسها، وهو نفس الأمر الذي دأبت عليه في عشرات المشاريع، منذ سيطرة التنظيم على شبوة في أغسطس 2019م.