ارتفاع جديد في أسعار المواد الغذائية بصنعاء

إقتصاد - الاثنين 20 يونيو 2022 الساعة 09:23 ص
صنعاء، نيوزيمن، خاص:

ارتفعت أسعار المواد الغذائية في صنعاء إلى مستوى غير مسبوق في ظل استمرار الجبايات التي تفرضها مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، على التجار والمواطنين.

وقال سكان محليون لـ(نيوزيمن)، إن أسعار المواد الغذائية شهدت ارتفاعاً قياسياً ليصل سعر الحبة البيض إلى 100 ريال بدلا عن 80 ريالا، والحبة الدجاج مثلج 3700 ريال، بدلا عن 3000 ريال، وحبة مربى الدرة 550 ريالا بدلا عن 480 ريالا، باكت جبنة مثلث المتفوق 700 ريال بدلا عن 650 ريالا، حبة قشطة فايف ستار 600 ريال بدلا عن 520 ريالا، فيما بلغ سعر الكيس السكر البرازيلي 50 كيلو جراما إلى 25000 ألفا بدلا عن 24800 ريال.

وسجلت الأسعار ارتفاعاً في الأسواق اليمنية بنسبة 30% لمختلف الأصناف مقارنة بأسعار العام الماضي 2021 وشملت الزيادة السعرية المواد الغذائية كالدقيق والسكر والأرز والزيت والأجبان وغيرها من المواد الاستهلاكية.

وعزا تجار زيادة الأسعار نتيجة مضاعفة الرسوم الجمركية والجبايات غير القانونية عليهم من قبل سلطة المليشيات غير المعترف بها دوليا بالإضافة لتكاليف النقل، الأمر الذي دفعهم إلى رفع أسعار السلع على المواطنين لتعويض خسارتهم.

فيما يتهم السكان سلطة الحوثيين بالاشتراك مع التجار في رفع الأسعار والحفاظ على مصالحهم الانتهازية واستغلال المواطنين والإصرار على مضاعفة معاناتهم ونهب أموالهم دون مراعاة لظروفهم المعيشية الصعبة منذ بدء الحرب قبل نحو ثماني سنوات. 

وتتسم السوق اليمنية بسيطرة عدد من التجار المحتكرين على مختلف السلع الغذائية والاستهلاكية وأهمها الدقيق والقمح والسكر، إذ يخضع ما نسبته 70% من حجم السوق لعدد لا يتجاوز الأصابع من المستوردين، وأبرزهم رجل الأعمال الحوثي يحيى الحباري، والذين يتحكمون في أسعارها وكمياتها في الأسواق المحلية.

ويعاني المواطنون في صنعاء ومناطق سيطرة الحوثيين من ظروف معيشية قاسية جراء مصادرة المليشيات الحوثية للمرتبات للعام الثامن على التوالي وانعدام مصادر الدخل واتساع البطالة جراء الحرب التي افتعلها الحوثيون إبان انقلابهم على السلطة في العام 2014.