اشتباكات مسلحة في إب خلفت ستة قتلى وجرحى

الحوثي تحت المجهر - الأربعاء 22 يونيو 2022 الساعة 06:11 م
إب، نيوزيمن:

سقط قتلى وجرحى في مواجهات واشتباكات بين مسلحين قبليين بمحافظة إب، وسط البلاد، في ظل فوضى أمنية تشهدها المحافظة.

وقال سكان محليون، إن ستة قتلى وجرحى سقطوا جراء اشتباكات بين مسلحين قبلين في عدد من البلدات بعزلة "الحوج القبلي" في منطقة السحول شمالي مدينة إب، نتيجة ثأر قبلي بين الأسرتين نجم عنه قتلى وجرحى من الطرفين.

وأضاف الأهالي، إن الاشتباكات اندلعت في عدد من قرى منطقة "الحيدان" بمديرية ريف إب، بين مسلحين تابعين لأسرة بيت "دبوان" وبدعم ومساندة من أبناء الشيخ "عبدالرحمن سعيد حسن المقرعي"، وأسرة بيت "الهشمي" وبدعم ومساندة من أبناء الشيخ "أحمد سعيد حسن المقرعي" ومليشيا الحوثي.

وأفادوا أن الاشتباكات استمرت قرابة أربع ساعات، شملت قرى "الحيدان والسعدية والجبوب وبعسنة والمساجيد" في ظل رعب وهلع أصاب الأهالي في تلك القرى خصوصاً الأطفال والنساء.

وبحسب الأهالي، فإن المواطن القتيل يدعى "زيد قائد محمد ناشر دبوان"، فيما أصيب خمسة آخرون من بينهم: "أحمد قاسم سيف الهشمي" و"عبدالله قاسم سيف الهشمي" و"توفيق محمد سعيد سيف الهشمي" و"عمران أحمد سعيد سيف الهشمي".

وقبل أسبوعين شهدت المنطقة اشتباكات مسلحة بين الأسرتين، غير أنها لم تسفر عن قتلى أو جرحى من الطرفين.

وفي نهاية رمضان الفائت، قتل ثلاثة أشخاص بينهم اثنان من أسرة بيت الهشمي، وهما "محمد سعيد الهشمي" ونجله "عاصم الهشمي" وثالث يدعى "يزيد مروان الحنش"، برصاص مسلحين من أسرة بيت "دبوان" بتهمة مقتل شقيقهم قبل 8 سنوات.

وأفادت مصادر مطلعة أن مليشيا الحوثي تقوم بتغذية الصراع بين الأسرتين، في الوقت الذي تظهر دعمها الواضح لبيت "الهشمي"، وسط مطالبات محلية بوضع حد للصراع والثأر بين الأسرتين، والفوضى الأمنية التي تشهدها المنطقة.