الزبيدي في لقاءات رسمية ونقابية: ضبط الخطاب الديني وتلبية مطالب المعلمين

السياسية - الثلاثاء 20 سبتمبر 2022 الساعة 08:47 م
عدن، نيوزيمن:

نجح عضو مجلس القيادة الرئاسي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزُبيدي، في إنهاء إضراب المعلمين في العاصمة عدن، في حين شدد على وزارة الأوقاف والإرشاد ضرورة أن تضطلع بدورها ومسؤوليتها في ضبط الخطاب الديني في المساجد، ومنع أي خطب تحريضية تخالف تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف، ومنهجه الوسطي القويم.

وخلال لقائه اليوم، بقيادة النقابة العامة للمعلمين والتربويين الجنوبيين، استمع الزُبيدي إلى شرحٍ مفصلٍ عن أوضاع المعلمين، والظروف المعيشية الصعبة التي يواجهونها، وجُملة من الآراء والمقترحة الكفيلة بحل مشكلات المعلمين ورفع الإضراب الذي أعلنت عنه النقابة، واستئناف العملية التعليمية، وضمان استمراريتها.

ووفق الموقع الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي، أكد الزُبيدي، أن تلبية مطالب المعلمين تمثل أولوية لدى قيادة الدولة، باعتبارهم حملة مشاعل النور، ومن يعوّل عليهم في صناعة قادة وجيل المستقبل، مشيرا إلى أن جبهة التعليم لا تقلُّ أهمية عن باقي الجبهات التي يجسد فيها رجال القوات المسلحة الجنوبية ملاحم بطولية لتثبيت الأمن والاستقرار.

وفي حين جدد الزُبيدي التأكيد على أن قيادة الدولة تقدّر الظروف الصعبة التي يواجهها المعلمون، دعا في الوقت نفسه إلى ضرورة أن يكون هناك تقدير متبادل للظروف الاستثنائية التي تعيشها البلاد، وحرصٌ على مستقبل الطلاب وعدم تركهم لقمة سائغة للجهات والتنظيمات التي لا تريد الخير للجنوب وشعبه.

وأشار إلى أن استمرار الإضراب ليس من مصلحة أحد، وأن هناك مسؤولية أخلاقية وإنسانية تقع على عاتقهم تجاه الطلاب وأولياء الأمور الذين يضطرون لتحمّل تكاليف إضافية في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد، لضمان عدم ترك أبنائهم دون تعليم.

من جانبها، أكدت النقابة التزامها برفع الإضراب انطلاقا من مسؤولية وحرص وطني على مستقبل الطلاب، مثمنة الحرص الشديد لحل مشكلة المعلمين وصرف مستحقاتهم، وتلبية مطالبهم المشروعة.

وخلال لقائه، وزير الأوقاف والإرشاد، محمد شبيبة، بحضور وكيل الوزارة لقطاع الحج والعمرة، مختار الرباش، اطّلع الزُبيدي على سير العمل في الوزارة، والجهود التي تبذلها قيادة الوزارة لإيجاد مقر دائم لها في العاصمة عدن، وأبرز الصعوبات التي تواجهها في هذا الجانب.

وأشاد بحرص قيادة الوزارة على مزاولة عملها من العاصمة عدن، مؤكدا دعم ومساندة مجلس القيادة للنهوض بواقع عمل الوزارة واستعادتها لجميع الأراضي والعقارات الموقوفة، وفي مقدمة ذلك إلزام المصالح الحكومية بدفع الإيجارات المُستحقة عليها لصالح الأوقاف.

وأكد الزُبيدي على أهمية تحديث الآليات الخاصة بمنح التراخيص والاعتمادات لوكالات الحج والعمرة، وفقا لأطر قانونية سليمة، ونسب عادلة بين جميع المحافظات.