العميد طارق صالح: طريق "الكدحة- البيرين" فاتحة لاستكمال تحرير تعز

السياسية - الأحد 23 أكتوبر 2022 الساعة 09:35 م
المخا، نيوزيمن:

قال العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح عضو مجلس القيادة الرئاسي، رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، إن "طريق (الكدحة- البيرين) تمثل فاتحة خير لكسر الحصار واستكمال تحرير كامل محافظة تعز، وكل شبر من التراب اليمني، من المليشيات الحوثية المدعومة إيرانيًا".

جاء ذلك خلال قيامه، اليوم (الأحد)، بتدشين بدء العمل في مشروع شق وسفلتة الطريق بتكلفة ثمانية ملايين دولار، بتمويل من دولة الإمارات العربية المتحدة.

واستمع العميد الركن طارق صالح من الشركة المنفذة، إلى مراحل تنفيذ المشروع البالغ طوله (40) كيلومترًا، والذي من المزمع إنجازه خلال عشرة أشهر.

ووجّه عضو مجلس القيادة الرئاسي بسرعة تنفيذ المشروع الذي يُعتبر طريقًا حيوية وشريان حياة لحركة المواطنين والبضائع، ويهدف للتخفيف من وطأة المعاناة الإنسانية في محافظة تعز جراء الحصار الغاشم الذي تفرضه المليشيات الحوثية منذ ثمانية أعوام، والتقليل من الحوادث الناتجة عن اضطرار السائقين لسلك طرق فرعية. 

معرباً عن تقديره للدعم الذي يقدّمه الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة لليمن، في مجالات التنمية والبنية التحتية والإغاثة الإنسانية.

 كما قام العميد طارق صالح بتفقد سير العمل في تطوير ميناء المخا ومرفقاته، وتأهيله لاستعادة دوره كأحد أقدم وأهم الموانئ اليمنية عبر التاريخ. 

واستمع من مدير الميناء عبدالملك الشرعبي، إلى شرح موجز عن النشاط الحالي للميناء، ومشروع تطويره وتأهيله خلال الفترة القادمة، وسير العمل الجاري في تجهيز الحفار لتعميق القناة الملاحية وحوض الاستدارة، بما يتناسب ومعايير الملاحة في الموانئ الدولية.

وفي السياق، تفقد عضو مجلس القيادة الرئاسي العميد طارق محمد عبدالله صالح مطار المخا الدولي، بعد الانتهاء من بناء مدرج المطار وجاهزيته لاستقبال كافة أنواع الطائرات المدنية.

واستمع من مدير عام المطار خالد عبداللطيف، الذي كان في استقباله، إلى شرح عن المراحل المتبقية لمشروع المطار، وتحديد موقع بناء صالتي المغادرة والاستقبال، وفق معايير المنظمة الدولية للطيران.

رافقه محافظ محافظة تعز نبيل شمسان، ووكيل المحافظة رشاد الأكحلي، والأمين العام للمكتب السياسي للمقاومة الوطنية الشيخ عبدالوهاب العامر، ورئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية في محافظة تعز الشيخ عبدالسلام الدهبلي، والشيخ إبراهيم المزلم عضو برلمانية المكتب السياسي ورئيس دائرة الشباب، وعدد من رؤساء الدوائر وأعضاء المكتب السياسي، ومديري المديريات في الساحل الغربي، وعدد من الشخصيات السياسية والاجتماعية.