اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

المنظمات الدولية تبدأ موسم الهجرة من صنعاء إلى عدن

الرئيسية متفرقات الخميس 14 مارس 2019 - الساعة (11:26) مساءً

عدن، نيوزيمن:

قدمت المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، الخميس، طلباً رسمياً للحكومة الشرعية للموافقة على فتح مقر للمفوضية في عدن.

وجاء طلب المنظمة الأممية في أعقاب تصاعد التهديدات التي تواجه موظفي المنظمات الدولية والبعثات الأممية في صنعاء الواقعة تحت سيطرة ميليشيا الحوثي (الذراع الإيرانية في اليمن).

وقدمت الطلب نائبة الممثل المقيم لمكتب المفوضية السامية في اليمن عبير الخريشة، خلال لقاء في عدن مع نائب وزير حقوق الإنسان الدكتور سمير شيباني، استناداً إلى اتفاقية فتح المقر الموقعة مع الحكومة اليمنية في عام 2012.

وكان تقرير فريق خبراء الأمم المتحدة المعني بمراقبة العقوبات في اليمن، أكد أن الحوثيين يمارسون ضغطاً مستمراً على الجهات الفاعلة في العمل الإنساني، ولا يحترمون الالتزامات التي تعهدوا بها بتسيير مرور الإغاثة، بسرعة ودون عوائق لتصل إلى المدنيين المحتاجين.

ولاحظ الفريق أن الحوثيين أبدوا مراراً عدم احترام القانون الدولي الإنساني المطبق على حماية الإغاثة الإنسانية وموظفي الرعاية الصحية، والبنية التحتية للرعاية الصحة.

وفي عام 2018 استمر الحوثيون في عرقلة إمكانية إيصال المساعدات الإنسانية وإعاقة المساعدات الإنسانية، بهدف التلاعب بقوائم المستفيدين، ورفض منح التأشيرات للعاملين في المجال الإنساني من دون تقديم أي تبريرات، والحد من إمكانية وصول الجهات الفاعلة الإنسانية إلى بعض المناطق والمنشآت.

الصليف.. قصة ميناء منذ الاحتلال العثماني حتى الاحتلال البريطاني (2)

بقيادة سالم ودعم محسن.. اجتماع لقيادات جيش الإصلاح لتفجير الصراع بريف الحجرية

شلال الشوبجي قائداً في النصر وفي الشهادة.. “الجنوب” يعيد الحرب إلى “العود” شمالاً

تكفِّر اليمنيين وتوالي الأعداء وتريق الدم وتنهب المال.. الحوثي خطاب يناقضه الواقع

سمير اليوسفي وفي حلقات تاريخية يحقق: ماذا خسر المسلمون بظهور الإخوان؟