خالد سلمان

خالد سلمان

تابعنى على

الحوثي ولعبة الخطوط المتوازية

الخميس 24 فبراير 2022 الساعة 10:39 ص

لعبة الخطوط المتوازية، الخطة الأثيرة لدى الحوثي، إذا استثنينا المواجهة العسكرية المباشرة فهي: 

1- الاختراقات خلف خطوط وفي عمق الخصم، من خلال اللعب على التناقضات الاجتماعية القبلية، وصناعة تحالفات تظل في حالة ترقب، استعداداً للتحرك المباغت. 

2- الدخول مع مكونات الاستعصاء القبلي باتفاقيات قبلية لتحييدها، ومن ثم بعد التخلص من الخصم المباشر، يفتعل الحوثي مواجهات لوصم الطرف الآخر بخرق الاتفاق، ما يبرر له أخلاقياً الانقضاض عليه. 

3- تفريخ مسميات عنفية ذات طابع إرهابي، تنفذ عمليات اغتيالات وتفجيرات في المدن، لتوسع شقة الخلافات، ومراكمة التوجس وأسباب عدم الثقة، المنعدمة بالأساس بين قوى يجمعها ولو شكلياً، مقاومة الحوثي. 

الخط الأول شهدناه في البيضاء وتعز وبيحان، ويوم أمس في المجمع عاصمة مأرب. 

الخط الثاني يمكن رؤية حضوره مع بعض قبائل مأرب، اتفاقات مع الوجاهات ثم نسف الاتفاق. 

الخيار الثالث تتكشف تجلياته في اغتيالات وتفجيرات حواضر المدن في أبين وعدن. 

بالنسبة لحضرموت والمهرة الجميع ينتظر التسليم بلا حرب من قبل ألوية الشرعية، بمجرد قدوم قوات الحوثي، ومن ثم إطلاق الصرخة.

*من صفحة الكاتب على الفيسبوك