خالد سلمان

خالد سلمان

تابعنى على

نحو دولة عدل ومساواة

الجمعة 04 مارس 2022 الساعة 11:30 ص

جميعنا نعيش في الماضي، هناك من يعيش حروب ما قبل أربعة عشر قرناً، وهناك من يعش قبل 67، وهناك من لم يغادر دولة عام 90. 

تعالوا نرمي كل هذه التهيؤات الذهنية الممسوسة، في كراكيب الماضي غير القابل للإحياء، ونبحث عن دولة مختلفة، دولة عدل ومساواة وحقوق ومواطنة واحدة.    

 - دولة "خلافة راشدة"

 - دولة "بيت النبي"

- دولة "وحدة ضم وإلحاق"

- دولة كيانات جنوب ما قبل الاستقلال 

- دولة (ج ي د ش).

خوض حروب المستقبل بأدوات الماضي، عنوان يختزل راهن اليمن، ويفتح على كم استعصاء غير قابل للحل، وكم حرب وكارثة. 

*من صفحة الكاتب على الفيسبوك