ياسر اليافعي

ياسر اليافعي

تابعنى على

فساد العيسي واختطاف الإخوان للأطفال يقوض اتفاق الرياض

الجمعة 31 يناير 2020 الساعة 09:40 م

  رجعنا إلى المربع الأول، ويبدو أن العيسي انتصر على معين في معركة ملف المشتقات النفطية. 

 عاد حصار أبناء عدن مجدداً، وعادت أزمة الوقود والانتقالي متمسك باتفاق الرياض. 

 والأخوة السعوديون المسؤولون على تنفيذ اتفاق الرياض يبدو في موقف المتفرج. 

 أنا أستغرب ليش هذه الأزمة في السوق التجاري والمواطن يدفع فلوس وبسعر مضاعف ومكاسب الشركات كبير جداً. 

 يبيعون الوقود بدون رقابة على جودته ولا يدفعون ضرائب ولا رقابة على الأسعار. 

 واضح الهدف إحداث أزمات في عدن. 

 للعلم، قوات الانتقالي تمكنت من إنهاء هذه الأزمة من أغسطس وحتى ديسمبر، بعدها تم ترك الأمور للسعودية بما أنها الراعية لاتفاق الرياض.  

 نصيحة للإخوة في التحالف وتحديداً السعودية، ملف المشتقات النفطية إن لم تستطيعوا حسمه سينعكس عليكم بشكل كبير، وسيكون أحد الأسباب لإفشال اتفاق الرياض، تحركوا واحسموا الموضوع، عدن بلا بترول، تخيلوا مدينة مزدحمة بحجم عدن أسبوع بلا بترول كيف يكون وضع الناس. 

 أما في شبوة، فقمة الحقارة لدى سلطة الإخوان أن اختطفوا طفلا على شأن يخضع أبوه! 

 جرائم شبوة لن تمر، وأبناء شبوة الشرفاء لن يطول صمتهم. 

 قضية اعتقال الأطفال في شبوة كفيلة وحدها بالانسحاب من اتفاق الرياض وإعلان التعبئة العامة والكفاح المسلح ضد مليشيا الإصلاح في كل أرض الجنوب، وتحويل الأرض إلى لهب تلتهم هذه المليشيات. 

 كرامة الإنسان أهم من أي شيء آخر.  

 لا الحوثي عملها ولا عفاش عملها واعتقل أطفالا من أجل يضغط على آبائهم سياسياً. 

 إلى قيادة الانتقالي، اصحوا واتفاق الرياض منتهك في شبوة، اعلنوا للعالم أن مليشيا الإصلاح قضت على الاتفاق وأنهته تماماً، ونستمر في نضالنا حتى النهاية بكل الطرق والأساليب المتاحة. 

 * جمعه نيوزيمن من منشورات للكاتب على صفحته في الفيس بوك