معارك في عسيلان.. القبائل تدخل على خط الأزمة مع ميليشيا الإخوان

الجنوب - الأحد 19 سبتمبر 2021 الساعة 05:00 م
شبوة، نيوزيمن:

اندلعت معارك بين قبائل بلحارث في مديرية عسيلان بمحافظة شبوة، من جهة، والألوية التابعة لحزب الإصلاح، إخوان اليمن، من جهة أخرى، منذ مساء السبت.

وقالت مصادر لـ"نيوزيمن"، إن مسلحين من بلحارث اشتبكوا مع قوة من لواء مستحدث أطلق عليه حماية المنشآت، وخلفوا عدداً من القتلى والجرحى، وذلك إثر رفض القبائل استحداث ألوية جديدة في مناطقهم تحرس المنشآت النفطية.

وقال بيان صادر عن قبائل بلحارث، إنها ترفض استحداث ألوية جديدة في المديرية، كما أخلت مسؤوليتها من تبعات ذلك.

ووفق المصادر، فقد أعطبت القبائل أيضاً عدداً من المدرعات والأطقم، ووصف محافظ شبوة، في برقية لوزير الداخلية، القبائل بـ"العصابة المسلحة".

وكانت القبائل فجرت أنبوباً نفطياً منذُ أيّام مطالبة بتخفيض أسعار البنزين أسوة بمأرب.

يذكر أن بلحارث كبرى القبائل في مديرية عسيلان وكان لها دور بارز في التصدي للحوثيين منذُ صيف 2015، غير أنها تواجه التهميش.