شبوة تتعافى من عبث الإخوان وتدخل مرحلة الحسم العسكري

الجنوب - الأربعاء 29 ديسمبر 2021 الساعة 12:35 م
عدن، نيوزيمن:

أكد السياسي الجنوبي أحمد الصالح، أن شبوة بقيادة المحافظ الجديد ابن الوزير، دخلت مرحلة جديدة، ليس فيها مكان للأحقاد وتصفية الحسابات بين أبناء المحافظة تحت أي مسمى.

وقال، في تغريدة له على تويتر، إن شبوة لكل أبنائها دون استثناء، وهناك تحديات تتطلب التقارب والتسامح حتى نستطيع تجاوزها وأهمها دحر الحوثي من شبوة، الذي لن يكون إلا بالتلاحم والترفع والتسامي. 

وحول معركة بيحان، قال إن المديريات الثلاث التي سقطت بيد الحوثي تتأهب اليوم لنصر جديد يقضي على الحوثي وأذنابه وستكون معركة وجود بلا رحمة أو تراخ.

وأضاف، لا مكان للحوثي وأذنابه في شبوة، وعلى الجميع أن يدركوا أن لا مكان للموقف الضبابي في هذه المعركة ولا نصف موقف.

وعقب وصول قوات كبيرة من العمالقة الجنوبية إلى شبوة أكد ‏الصحفي أنور التميمي، أن شبوة تتعافى من عبث ابن عديو والإخوان.. والعمالقة ستكون رأس حربة في معركة استعادة مديريات بيحان الثلاث من الحوثيين. 

وقال، في تغريدة له على حسابه بتويتر، إن شبوة ستستعيد أرضها المحتلة، كما سيستعيد الشبوانيون وحدة نسيجهم الاجتماعي بعد 3 سنوات من التمزيق الممنهج.


وأشار التميمي إلى أن لقاء الزبيدي بالسفير السعودي آل جابر رسالة سياسية واضحة تؤكد بأن ما يجري على الأرض في شبوة هي شراكة جنوبية "انتقالية مع التحالف بقيادة السعودية".