ذراع إيران تتفنن بقتل اليمنيين بصناعة ألغام تضاهي الطبيعة

الجبهات - الاثنين 24 يناير 2022 الساعة 07:21 م
شبوة، نيوزيمن:

تواصل الفرق الهندسية لألوية العمالقة الجنوبية، انتزاع الألغام والعبوات الناسفة والصواريخ المفخخة من الطرقات ومن أمام المنازل والمدارس والمزارع ومن أماكن الرعي في مديريات (عين_ بيحان_وعسيلان). 

عن أن الألغام التي عثر عليها مؤخرا في شبوة، مختلفة عن الألغام والعبوات الناسفة التي تم نزعها سابقا، ولم يسبق لفرق مسام التعامل معها، الأمر الذي يتطلب أن تتحول آلية عمل الفرق من من مرحلة نزع الألغام الاعتيادية إلى مرحلة الحرب مع الألغام.

وأكد القصيبي أن خبراء مشروع مسام سينفذون خلال الأيام المقبلة دورات تنشيطية لكافة الفرق العاملة في الميدان، بهدف تعزيز مهارات وخبرات النازعين في كيفية التعامل مع هذه الألغام والعبوات الحديثة وطرق تفكيكها وإتلافها.

ونشر مغردو التواصل الاجتماعي، صوراً لألغاماً بأشكال غريبة، منها على شكل أحجار وصخور، متميزة ومتفننة الصنع والشكل بحيث لا يوجد اختلاف بينها وبين الأحجار العادية.

وقالوا أن إيران تفننت هي وأذرعها تفننوا في صناعة الموت بشكل غير مسبوق ولا ينافسهم في ذلك أحد، صنعوا ألغام  بأشكال تضاهي الطبيعة بأحجارها وترابها وكان ضحاياها المئات من الأبرياء.

ولجأت مليشيات الحوثي إلى زراعة آلاف الألغام والعبوات الناسفة والصواريخ المفخخة مختلفة الأشكال والأحجام في مختلف الأماكن بمديريات شبوة قبل طردها من قبل قوات العمالقة الجنوبية.