البحسني يحسم الجدل حول موقفه من تعيين محافظ جديد لحضرموت

السياسية - الخميس 04 أغسطس 2022 الساعة 07:54 م
حضرموت، نيوزيمن:

حسم عضو مجلس القيادة الرئاسي، فرج البحسني، الجدل حول موقفه من قرار رئيس مجلس القيادة الدكتور، رشاد العليمي رقم (18) لسنة 2022م بشأن تعيين مبخوت بن مبارك مرعي يسلم بن ماضي محافظا لمحافظة حضرموت، خلفاً له.

البحسني في أول تصريح له عقب وصوله إلى حضرموت، دعا كافة المكونات الوطنية في محافظة حضرموت إلى توحيد الصف والالتفاف حول القيادة الجديدة للمحافظة، ودعم إصلاحاتها المنشودة في كافة المجالات.

ودحض البحسني الأنباء التي تحدثت عن قيام السلطات السعودية بسحب جواز السفر واحتجازه، موضحاً أنه كان في زيارة عمل إلى المملكة العربية السعودية، أجرى خلالها لقاءات ثنائة، شملت عددا من السفراء الأجانب، إضافة إلى مبعوث الولايات المتحدة تيموثي ليندركينج.

وقال عضو مجلس القيادة الرئاسي: "إن محادثاته تطرقت إلى مستجدات الساحة الوطنية، وفي مقدمتها تمديد الهدنة الأممية، والضمانات والضغوط الدولية المطلوبة لإلزام المليشيات الحوثية الوفاء بتعهداتها، والتعاطي الإيجابي مع الجهود الرامية لتحقيق تطلعات الشعب نحو سلام دائم وشامل في البلاد".

وكانت مصادر محلية قد تحدثت عن احتجاز البحسني في الرياض ومنعه من العودة إلى حضرموت على خلفية رفضه قرار إزاحته من إدارة المحافظة، فيما ذهب نشطاء ينتمون لتنظيم الإخوان إلى زعم أن السعودية تدرس الإطاحة بالبحسني وإزاحته بشكل نهائي من مجلس القيادة الرئاسي ووضعه تحت الإقامة الجبرية في الرياض.