واشنطن تطالب الحوثيين ببادرة "حسن النية"

السياسية - الجمعة 05 أغسطس 2022 الساعة 06:24 م
عدن، نيوزيمن:

قال مسؤول أميركي، الخميس، إن حركة الحوثي تواصل احتجاز 12 من الموظفين الحاليين والسابقين لدى الولايات المتحدة والأمم المتحدة، داعياً الجماعة إلى إطلاق سراحهم في "إظهار لحسن النية" من جانبها.

وفي تصريحات للصحفيين، قال تيم ليندركينغ المبعوث الأميركي لليمن "ندين اعتقال الحوثيين لاثني عشر من العاملين الحاليين والسابقين لدى الولايات المتحدة والأمم المتحدة. ما زالوا محتجزين بمعزل عن العالم الخارجي".

وتابع "هذا الاعتقال يبعث بإشارة سلبية لأبعد مدى. نريد أن نرى بادرة لحسن النية من جانب الحوثيين بإطلاق سراح هؤلاء (الأشخاص) دون قيد أو شرط"، لكنه لم يحدد عدد العاملين في السفارة من بين الاثني عشر محتجزا.

وقال ليندركينغ، في إشارة إلى ثالث أكبر مدينة يمنية والخاضعة لحصار الحوثيين، "سنكون في حاجة إلى حل وسط من جميع الأطراف لإحراز تقدم يشمل إجراءً حوثياً أولياً لفتح الطرق الرئيسية إلى تعز".

وأضاف، إن الرحلات الجوية من صنعاء إلى الأردن "تعمل بشكل جيد للغاية" وإن المحادثات ستستمر مع مصر التي لم تسمح بأكثر من رحلة واحدة إلى القاهرة، فيما قالت مصادر في مطار القاهرة، إن مصر تحتاج إلى المزيد من الفحوص الأمنية للرحلات.