وقفة احتجاجية لطلاب كلية الإعلام جامعة صنعاء أمام رئاسة الوزراء للمطالبة بمبنى جديد للكلية

وقفة احتجاجية لطلاب كلية الإعلام جامعة صنعاء أمام رئاسة الوزراء للمطالبة بمبنى جديد للكلية

السياسية - الأربعاء 04 ديسمبر 2013 الساعة 01:40 م
نيوزيمن

نظم دكاترة وموظفي وطلاب كلية الإعلام بجامعة صنعاء اليوم الاربعاء وقفة احتجاجية هي الثانية أمام مجلس الوزراء للمطالبة بمبنى جديد للكلية. وقال الدكتور عبد الرحمن الشامي "ان مطالبنا مشروعة وهي توفير مبنى جديد لكلية الإعلام، فالمبنى الحالي لم يعد صالح ولا تتوفر فيه أدنى متطلبات العملية التعليمية". واضاف الشامي "نطالب بتنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية، حينما وجه في الـ 11 من الشهر الماضي, رئاسة الوزراء باعتماد ميزانية للمبنى ضمن موازنة العام 2014, لكن القرار لم يستجب له إلى الآن". وتأتي الوقفة الاحتجاجية ضمن سلسلة من الفعاليات في أطار حملة ينظمها طلاب كلية الإعلام وأساتذتها والعاملين موظفيها فيها للمطالبة بمبنى ولفت الانظار إلى معاناة الطلاب. يذكر بأن كلية الإعلام بدأت كقسم بكلية الآداب في العام 1991م في مبنى بالإيجار ثم حلت ضيفاً على كلية الآداب، ثم تحولت إلى كلية بعد ذلك عام 1996م في مبنى آخر بالإيجار عبارة عن بيت من خمسة طوابق، ثم تم نقل الكلية من ذلك المبنى إلى جزء من مبنى معهد الشوكاني القديم الذي يفتقد إلى أبسط الإمكانيات لتسيير العملية التعليمية ،وتضم الكلية ثلاثة أقسام، هي: الصحافة والإذاعة والتليفزيون والعلاقات العامة والإعلان، وقد تخرج من الكلية حتى هذا العام 18 دفعة يعملون في مختلف المؤسسات الصحفية والإعلامية داخل اليمن وخارجها.