تماشياً مع التوجه القطري: الإعلامي الشلفي يدعو اليمنيين إلى الرضوخ للحوثي

تقارير - منذ 46 يوم و 3 ساعة و 56 دقيقة
عدن، نيوزيمن، خاص:

أثار حديث الإعلامي الإخواني في قناة الجزيرة أحمد الشلفي في "برودكاست" الجزيرة استفزاز وغضب اليمنيين لما أبداه من تحيز في صف الحوثيين.

وجاء في رد الشلفي على المذيعة خديجة بن قنة في سؤالها "ما البدائل عن الحرب في اليمن؟ وهل يقبل الحوثيون بتسليم العاصمة للشرعية؟".

جاء جواب الشلفي: للأسف لقد تغيرت خارطة الصراع العسكري، وهي التي ستفرض الحل في اليمن.

وذكر محرر الشؤون اليمنية في قناة الجزيرة الإخوانية ونائب رئيس مجلس إدارة قناة بلقيس، التي ترأسها الناشطة توكل كرمان، "أن الحوثيين هم الآن الطرف الأقوى ولديهم أوراق سياسية وعسكرية، ولديهم داعمون وسيتم ترتيب التفاوض القادم على هذا الأساس"، مطالباً اليمنيين بتقبل الأمر الواقع. 

وعلق إعلاميون وناشطون يمنيون على حديث الشلفي بالتساؤل: لماذا أيها الثائر لم تتقبل واقع حكم علي عبدالله صالح في السابق إذا كانت المسألة لديك بهذه البساطة؟ ولماذا أمام النظام السابق أنت ثائر إلى يوم القيامة وأمام الحوثي "يجب ترتيب شكل التفاوض على أساس شكل الخارطة العسكرية؟!".

وجاء في تدوينات الناشطين، رداً على الإخواني الشلفي: "في منطقك هذا يجب تقبل داعش في سوريا لأنها واقع، ويجب تقبل القاعدة في ليبيا لأنها واقع، ويجب تقبل الجماعات الإرهابية في العالم لأنها واقع ولديها قوة وسلاح". 

ويعد أحمد الشلفي أحد المقربين من الناشطة الإخوانية المدعومة قطريا توكل كرمان، وعمل معها في ما يسمى ب"ثورة فبراير" وتعتمد عليه قناة الجزيرة الإخوانية في إعداد ومراجعة المواد الإعلامية الخاصة باليمن، كما يعد رئيس موقع "الموقع بوست" الإخباري الممول قطرياً، وعينته توكل مؤخراً نائبها في مجلس إدارة قناة "بلقيس" التي تبث من تركيا بتمويل قطري.