رحلة تتويج المنتخب اليمني للناشئين بلقب النسخة الثامنة من بطولة غرب آسيا

السياسية - الثلاثاء 14 ديسمبر 2021 الساعة 11:16 ص
عدن، نيوزيمن، عبير عبدالله:

تمكن المنتخب اليمني للناشئين من تدوين اسمه في سجل الأبطال في النسخة الثامنة من بطولة اتحاد غرب آسيا تحت 17 عاماً لكرة القدم، والتي استضافتها المملكة العربية السعودية. 

وحفر المنتخب اليمني اسمه بقوة وبجدارة على كأس البطولة بعدما تفوق على نظيره السعودي صاحب الضيافة وحامل لقب النسخة الماضية، بالمباراة النهائية التي أقيمت على ستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام، وذلك بفارق الركلات الترجيحية 3/4 بعد التعادل في بالوقت الأصلي بنتيجة 1/1. 

وبدأت رحلة الفوز بالبطولة منذ يونيو/ حزيران الماضي، عندما بدأ مدرب المنتخب قيس محمد صالح باختيار لاعبيه والإشراف على إعدادهم. 

ولم يخض المنتخب أي معسكر خارجي أو أي مباريات دولية ودية، واكتفى بخوض معسكرين داخليين خاض خلالهما 12 مباراة ودية، منها 10 في سيئون، و3 في عدن. 

وفي أول حديث للمدرب قيس محمد صالح قبل بدء البطولة قال فيه: "نحن لم نأت لأجل التنزه أو المال أو الشهرة أو التصاريح والصور، نحن أتينا لأجل الوطن وتمثيل 30 مليون مواطن، همنا الوحيد إسعاد الشعب اليمني وتحقيق بطولة. ونحن أتينا للمنافسة لا للمشاركة فقط، نترك كل شيء سلبي خلف ظهورنا ولا نلتفت له ولا نريد الخوض فيه، لا نريد الحديث كثيراً بل العمل بجد وإصرار وعزيمة". 

وكانت هذه البطولة هي أول تجربة رسمية يخوضها جميع اللاعبين في أول ظهور خارجي. 

ووضعت القرعة المنتخب اليمني في المجموعة الثالثة إلى جانب منتخبي الأردن والبحرين، والتي تمكن من تصدرها بفوزه على الأردن بنتيجة 1/3، ومن ثم الفوز على البحرين بخماسية نظيفة، ليتأهل إلى الدور النصف النهائي كمتصدر للمجموعة الثالثة. 

وفي الدور النصف النهائي تمكن المنتخب اليمني من تخطي نظيره السوري بنتيجة 1/2، ليتأهل للمباراة النهائية للبطولة. 

وكانت آخر مباراة نهائية، المنتخب اليمني بمختلف فئاته العمريه طرف فيها تعود إلى قبل 7022 يوما (قبل 19 سنة وشهرين تقريباً) وكانت لمنتخب الناشئين في كأس آسيا بالإمارات وخسر حينها من كوريا الجنوبية بركلات الترجيح. 

وفي المباراة النهائية واجه المنتخب اليمني نظيره السعودي، حيث افتتح التسجيل لليمن محمد البرواني في الدقيقة 46 من زمن الشوط الثاني، ليتمكن بعدها المنتخب السعودي من إدراك التعادل في الأنفاس الأخيرة من المباراة في الدقيقة 2+90 عن طريق محمد صالح العيسي، ليحتكم بعدها المنتخبان لركلات الجزاء الترجيحية.

وخلال ركلات الترجيح أضاع الركلة اليمنية الأولى علي الحنبصي، فيما تمكن عبدالله الدقين، أنور الطريقي، عادل عباس ورفعت سمير من تسجيل الركلات الأربع المتبقية، فيما تمكن وضاح أنور حارس المنتخب اليمني من التصدي لركلتي جزاء. 

وبهذا التتويج تتوج اليمن بأول لقب لها على صعيد المنتخبات بفئاته العمرية المختلفة. 

وتوج المهاجم اليمني محمد البرواني بجائزة هداف النسخة الثامنة من بطولة غرب آسيا للناشئين تحت 17 عاماً، وتوج البرواني بالجائزة بعد تسجيله 4 أهداف في البطولة، هدفه الأول كان في المباراة الافتتاحية أمام الأردن، ومن ثم ثنائية أمام البحرين، والهدف الرابع جاء في المباراة النهائية أمام السعودية. 

وأنهى المنتخب اليمني البطولة وهو صاحب أقوى خط هجوم بتسجيله 11 هدفاً، وثاني أقوى خط دفوع بعد المنتخب السعودي حيث تلقت الشباك اليمنية 3 أهداف فقط.