ذراع ٳيران تفك حصاراً على عناصرها بجبل البلق الشرقي جنوبي مأرب

الجبهات - الاثنين 17 يناير 2022 الساعة 08:25 م
مأرب، نيوزيمن، خاص:

تمكنت مليشيا الحوثي الذراع الإيرانية في اليمن، من فك حصار على عناصرها فرضته قوات الجيش الوطني والقبائل في البلق الشرقي جنوبي مأرب.

ووفقا لمصادر ميدانية قالت لنيوزيمن، ٳن ذراع إيران هاجمت مواقع للجيش في منطقة قرون البور وتمكنت من السيطرة عليها لتتمكن من فتح أحد المنافذ لمسلحيها المحاصرين منذ يومين.

وأشارت المصادر، أن المليشيا شنت هجمات من سبعة أنساق خسرت فيها العشرات من مقاتليها وانتهى هجومها بالسيطرة عليه.

وكانت قوات الجيش شنت هجوما من منطقة الرملة واستعادت قرون البور، يوم السبت، ما مكنها من قطع إمداد مليشيات الحوثي لجبهة اللجمة والبلق وقطع أحد خطوط إمداد جبهات الحوثي من جهة الشرق.

في حين لا تزال قوات الجيش تحافظ على مواقعها التي سيطرت عليها خلال اليومين الماضيين، وهى مناطق الشقاق وشقة مي والسائلة واللسيدات والخدود بالكامل، واللجمة وصولا إلى جبال الفليحة وتم السيطرة على أغلب المواقع فيها، المحاذية لمعسكر أم ريش جنوب محافظة ‎مأرب.

فيما لا تزال ذراع إيران تحافظ على مواقع لها في جبل البلق التي انسحبت منه بشكل جزئي خلال اليومين الماضيين.

وقالت مصادرنا، إن ذراع إيران لا تزال تسيطر على مواقع في الجزء الشرقي للبلق الشرقي بعد سيطرتها على مواقع قرون البور.