قرار لوزير التعليم العالي يغضب الجامعات الحكومية واتهامات بتواطؤه مع الجامعات الخاصة

تقارير - الجمعة 20 مايو 2022 الساعة 05:00 م
تعز، نيوزيمن، خاص:

أعلنت جامعة تعز رفضها لقرار وزير التعليم العالي والمهني خالد الوصابي بإيقاف برامج الدبلوم العالي في الجامعات الحكومية، وسط شبهات تحوم حول خلفيات القرار.

وأوضح رئيس الجامعة محمد الشعيبي في رسالة وجهها إلى رئيس الوزراء بأن تنفيذ برامج الدبلوم العالي في الجامعات الحكومية يستند إلى نصوص الجامعات الحكومية.

مؤكداً بأن قرار الوزير "يعد باطلا لمخالفته نصوص القانون، ومنعدما (لا أثر له) لصدوره عن سلطة غير مختصة"، مطالباً من رئيس الوزراء بإلغاء القرار وإلزام الوزارة بالعمل طبقاً للقانون وفي حدود إختصاصاتها المنصوص عليها قانوناً.

وأشار رئيس جامعة تعز إلى قيام الوزارة بإصدار تصريحات عبر وسائل التواصل الاجتماعي تحرض على عدم التسجيل في برامج الدبلومات بزعم أنها مخالفة للقانون، معتبراً ذلك إساءة للجامعة وللتعليم العالي ومؤسساته.

وكانت الوزارة قد أعلنت مؤخراً إيقاف كافة برامج الدبلومات (بعد الثانوية) في مختلف الجامعات الحكومية، محذرة الطلاب من التسجيل في هذه البرامج كونها غير معتمدة ومخالفة للقانون.

ونشرت الوزارة على صفحتها الرسمية في "الفيسبوك" تصريحا لمصدر مسؤول في الوزارة، أشار فيه إلى أن الوزارة أعلنت في 10 فبراير/ شباط الماضي، إيقاف كافة برامج الدبلومات (بعد الثانوية) في الجامعات الحكومية، بناء على القرار الوزاري رقم (2) لسنة 2022م، الذي قضى بالإيقاف اعتبارا من العام 2022م - 2023م.

المصدر استغرب "الإعلان الذي نشرته جامعة تعز (قبل أيام) والذي يدعو للتسجيل في برامج الدبلومات هذه عبر مركز التعليم المستمر"، مؤكداً بأن وزارة التعليم العالي "لن تعتمد أي شهادات صادرة من هذه المراكز"، محذرا الطلاب من التسجيل في هذه البرامج "كونها غير معتمدة ومخالفة للقانون".

مصدر قانوني بجامعة تعز أكد على ما ورد في رسالة رئيس الجامعة، وقال بأن حيثيات القرار الوزاري غير موضوعية عند حصره دراسة الدبلوم في المعاهد الفنية وكليات المجتمع وليس بالجامعات.

مشيراً إلى ما تعاني منه محافظة تعز من توقف مثل تلك المعاهد والكليات منذ بداية الحرب، لافتاً إلى أن ذلك دفع بجامعة تعز إلى عقد عدد من الورش العلمية لتطوير وتجويد وافتتاح برامج نوعية لمرحلة الدبلوم في مراكزها التعليمية استجابة لحاجات المجتمع الملحة وتزايد الإقبال الطلابي على الالتحاق بهذه البرامج.

داعياً جميع الطلبة لمواصلة دراساتهم دون أي قلق وعدم الالتفات لهذا القرار الذي سيتم معالجته وفق الطرق القانونية المعمول بها.

في هذا السياق اتهمت مصادر تربوية الوزير خالد الوصابي -وهو من عناصر جماعة الإخوان– بالتواطؤ مع الجامعات والمعاهد الخاصة عبر إصدار قرار إيقاف برامج الدبلوم العالي في الجامعات الحكومية.

وأضافت المصادر في حديث لها لـ"نيوزيمن" بأن قرار الوصابي يهدف إلى دفع الطلاب نحو الجامعات والمعاهد الخاصة في المحافظات المحررة، والتي تعد من أبرز الاستثمارات الخفية لجماعة الإخوان في اليمن.