عدنيات تألقن في ريادة الأعمال: بسبب مقالة.. "شيرين" تفتتح مشروع تطريز يدوي

@ عدن، نيوزيمن، خاص: إقتصاد

2020-11-21 10:30:17

شكلت الحرب في اليمن منعطفاً في حياة اليمنيين خاصة النساء، وقصص نجاح سطرته العديد من النساء بنجاحهن في ريادة الأعمال ونحت أسمائهن في مشاريع تفيد المجتمع.

شيرين ياسر علوان، التي تقطن في محافظة عدن، زوجة وأم لابنتين، درست قسم "الجرافيك ديزاين" والذي كان انطلاقة لنجاحها..

"مشروع التطريز اليدوي"، أتقنت شيرين تطريز التيشرتات القطنية، وتطريز لوحات قماشية "بالخيط"، وتطريز العبايات.

تقول شيرين لـ"نيوزيمن"، في البداية كنت أساعد أمي في مركزها الخاص "مركز روماشكا لتدريب وتأهيل الفنون والخياطة"، في مجال التطريز، ومن هنا بدأت التطريز وأتقنته وأصبح هوايتي، قراءتي لمقال في الإنترنت شجعني على تطوير هذه الهواية وبداية لفكرة مشروع، هكذا كانت انطلاق مشروع التطريز في شهر حزيران من عام 2020.

امتهنت شيرين المجال الأكاديمي، حيث كانت تقوم بتدريس بعض مواد الجرافيك في الجامعة اللبنانية الدولية وكلية المجتمع-عدن، خلافاً لعملها الحر عبر الإنترنت في الجرافيك ديزاين. 

يواجه مشروع التطريز بعض الصعوبات بعدم توفر جميع المواد المطلوبة للعمل، غير إطفاءات الكهرباء التي تعيق استكمال الأعمال..

استغلت المصممة شيرين السوشيال ميديا لعرض أعمالها الفنية في جذب الزبائن، حيث حصدت على إقبال كبير عكس نجاح مشروعها وحصلت على دخل مربح، موجهةً شكرها عبر "نيوزيمن" لكل من دعمها وعمل على تطويرها ابتداءً من والديها وزوجها، وصديقاتها الذين قاموا بدعمها والترويج لمنتجاتها. 

وقالت، أحب أوجه رسالة لكل فتاة لديها هواية أن تستغلها وتطورها وتجعلها مهنة لها، لأنه إذا اشتغلت شيئا أنتِ تحبينه أكيد ستبدعين وستكون لك بصمة خاصة فيه".

 رابط صفحة مشروع التطريز للطلب والاستفسار:

 هنا