الزُبيدي: هجوم الحوثيين على مأرب قد يغيّر المشهد السياسي في اليمن

السياسية - منذ 44 يوم و 4 ساعة و 39 دقيقة
عدن، نيوزيمن:

قال رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، إن جو بايدن يمكن أن يساعد في إنهاء الحرب الأهلية المستمرة منذ ست سنوات في اليمن.

ودعا الزبيدي، في مقابلة مع صحيفة الغارديان البريطانية، المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن، تيم ليندركينغ، إلى إجراء محادثات مع المجلس الانتقالي الجنوبي، قائلاً: "لن يتم حل القضايا في البلاد إذا تم تجاهل صوت الجنوب. نحن بحاجة إلى استفتاء، أو آلية أخرى، لشعب الجنوب للتعبير عن آرائهم".

وأضاف، إن إجراء استفتاء سيظهر 90٪ من التأييد لاستقلال جنوب اليمن ويجب أن يُجرى محصورا داخل المناطق الجنوبية.

وقال: "دعمنا الشعبي عبر الجنوب كبير جدا، ولو نظمت الأمم المتحدة استفتاءً فنحن واثقون من أننا سنكسب دعما يزيد عن 90٪ من سكان الجنوب".

وأصر على أن المجلس الانتقالي الجنوبي، الذي تم تشكيله في عام 2017، بحاجة لأن يكون ممثلاً في أي محادثات سلام ترعاها الأمم المتحدة.

في حين حذر الزبيدي من أن الهجوم الحالي للحوثيين على محافظة مأرب الغنية بالنفط من المرجح أن يتسبب في كارثة للاجئين، لكنه يحتمل أيضا أن يغير المشهد السياسي من خلال حرمان حكومة هادي من آخر أراضيها الكبيرة المتبقية في شمال اليمن.

وحذر من أن سقوط مأرب سيكون له عواقب وخيمة، ليس فقط على المستوى الإنساني، ولكنه قد يسرع من عملية المحادثات الدولية بين الشمال والجنوب، حد قول الزبيدي.