الموجز

تصعيد خطير بمدينة الحديدة رافق عمليات تحشيد وقصف

@ الحديدة/المخا، نيوزيمن، خاص: الحديدة

2019-12-01 05:21:27

قطعت مليشيات الحوثي، ذراع إيران في اليمن، خطوة أخرى في التصعيد المتزايد بالحديدة ودفعت مجاميع جديدة في حي منظر جنوب مدينة الحديدة، فيما عاودت شن عمليات استهداف على مواقع متفرقة للقوات المشتركة في مديرية الدريهمي ومنطقة الجاح بمديرية بيت الفقيه.

قالت مصادر عسكرية أن مليشيات الحوثي استهدفت مناطق شرق مديرية الدريهمي جنوب محافظة الحديدة، وفتحت نيران أسلحتها المتوسطة الرشاشة بشكل مكثف، ليل السبت/الأحد.

وفي سياق متصل ذكرت المصادر أن المليشيات استهدفت مواقع القوات المشتركة في منطقة الجاح التابعة لمديرية بيت الفقيه بمختلف أنواع الأسلحة المتوسطة، وفتحت نيران أسلحتها الرشاشة عيار 12.7 والأسلحة عيار 14.5 وبسلاح معدل البيكا بشكل مكثف صوب المواقع.


 وفي سياق متصل ذكرت مصادر عسكرية ميدانية أنها تمكنت من رصد تجمعات لعشرات المسلحين الحوثيين وتعزيزات دفعت بها المليشيات نحو حي منظر جنوب مدينة الحديدة، وتتضمن عشرات الآليات العسكرية. 

وتزامن استقدام المليشيات الحوثية لمسلحيها إلى أطراف مدينة الحديدة مع عمليات استهداف شنتها على حي منظر بمختلف أنواع الأسلحة.


وتواصلت التصعيد الحوثي يوم الجمعة حيث أحبطت القوات المشتركة هجوما على مديرية التحيتا، وجددت المليشيات استهداف مدينة حيس والأحياء السكنية فيها.

وكشفت مصادر نيوزيمن مساء الجمعة عن تجهيزات وتحركات حوثية لجولة تصعيد جديدة في الحديدة عقب فشل سلسلة هجمات وزحوفات وتسللات خلال ألأسبوعين الماضيين استقدمت إلأيها مجاميع وتعزيزات كبيرة.


وسلطت المصادر الضوء على مراكز تشغيل وتوجيه الطيران المسير بأعداد كبيرة خلال يوميات التصعيد التي تكبدت فيها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.