الموجز

عبدالله فرحانعبدالله فرحان

مطلبي إيقاف برنامج الدراسات العليا بجامعة تعز مؤقتاً

مقالات

2020-09-25 09:26:53

بصراحة أول أمس وجدت صوراً على الفيسبوك تتقدم بالتهاني لوهيب الهوري لنيله الماجستير في القانون من جامعة تعز ومعلومات سابقة عن عدد من المفصعين أيضا يحضرون الماجستير بجامعة تعز، ورغم ذلك تحاشيت النشر حوله.

ولكني اليوم وجدت منشورا للدكتورة ألفت الدبعي تقول فيه بأنها تعتز وتفتخر بأن المناضل المقاوم، حسب وصفها، وهيب الهوري نال الماجستير في القانون وتعتبره إنجازا (عظيما) كون رسالته كما جاء في نشر د. ألفت موسومة ب"الحماية الدولية لحقوق الإنسان خلال الاضطرابات والتوترات الداخية".

اقول ل د. الفت فالقانون يا دكتورة ليس ماجستير ولكنه سلوك..

وبالمناسبة ليس وهيب فقط وانما عشرات ممن ينتهكون القانون نجدهم حاليا يحضرون الماجستير وبعضهم الدكتوراه في علوم مختلفة، وبعد عام سنجدهم يقودون جامعة تعز وجامعات أخرى ويتصدرون لقيادة الأجيال نحو غزوانيات ممنهجة.

د. الفت.. ألم يكن وهيب الهوري الذي تفاخرين به هو من انتهك القانون مرارا باقتحامه مقر المحافظة بتعز، وقطع الشوارع وفرض بقوة السلاح تبويبات مالية اجبارية على المحافظ للعبث المالي.

أليس وهيب نفسه المتهم بمنازل وممتلكات خاصة رفض تسليمها لاصحابها؟!

ألم يكن وهيب الهوري جزءا من حروب وصراعات داخلية في المدينة القديمة والحجرية أدت إلى توترات واحتقان؟!!

فعن أي قانون تتحدثين يا الفت واي فخر تفاخرين به؟

هل هذه الطليعة الاكاديمية الجديدة التي ستتصدر المشهد الاكاديمي لتعز؟

نحن نتفهم الوضع المادي لعامة الناس والذي يجعل الدراسات العليا امرا معقدا وصعبا جدا امام الكثير وبنفس الوقت متاح جدا امام تجار الحروب المفصعين ونيله امر سهل امام سلطة النفوذ المسلح في ظل غياب دولة وانعدام حماية القانون والمفصعين.

وهذا يجعل مطلب الايقاف المؤقت للدراسات العليا منطقيا ومصحوبا بالمبررات.

فعذرا يا وهيب، فلقد كان منشور الحصيفة د. الفت هو الدافع لهذا النشر، ورحم الله القانون اذا كان رواده هم المنتهكون له، وسنكون بانتظار الدكتوراه للمناضل غزوان..!!

* من صفحة الكاتب على الفيسبوك

-->